الدوري المصري

الزمالك يفوز علي المقاولون العرب بأخطائه المعتادة من بداية الموسم

الزمالك يفوز علي المقاولون العرب بأخطائه المعتادة من بداية الموسم

تحليل : خالد صلاح عبد الرحيم

الزمالك ينفذ جملة خططية رائعة من ضربة البداية للقاء بتناقل الكرات علي الأرض ثم بتمريرة ساحرة من أوباما يضع كاسنجو في مواجهة المرمي ليضيع كاسنجو هدف بعد 17 ثانية ، الزمالك يطبق الضغط العالي من أمام مرمي المقالون لإفتكاك الكرة سريعاً والأستحواذ الكامل للكرة بالتمرير والأنتشار وتقارب الخطوط ، و في الدقيقة 6 يحرز محمود علاء الهدف الأول للزمالك من ضربة جزاء ، بعد الهدف الزمالك يبدأ في التمرير الخاطئ والرعونة في الأداء والفردية في التصرف بالكرة والأستعراض من كهربا وحدود امكانيات كاسنجو ليكون أستحواذ باطل وبدون فعالية كان من الممكن استغلال غياب المقاولون في أول 10دقائق لقتل المباراة .

في الحالة الهجومية الزمالك أقرب إلي 4-1-4-1 صعود فرجاني للزيادة علي المرمي كصانع العاب خفي، ويترك الحرية لأوباما للصعود خلف وبجانب كاسنجو وتواجد إبراهيم حسن وكهربا علي الأطراف ، وشكل أخر للزمالك في الهجوم بصعود النقاز وأبوالفتوح علي الأطراف لترك الحرية لكهربا وابراهيم حسن لدخول للعمق بينهم أوباما وأمامهم كاسنجو وزيادة من فرجاني ويكون الشكل أقرب 2-1-1-5-1 تقارب الثلاثي الهجومي من بعضهم البعض جروس يريد صنع اللعب التموضعي للوصول للمرمي بأقل عدد من التمريرات السريعة ، ولكنه يفشل بسبب التمرير الخاطئ . في المقابل المقاولون يتكتل أمام مرماه ويدافع بكل لاعبيه ، في الحالة الهجومية المقاولون يعتمد علي الكرات الطويلة المباشرة علي أحمد علي في الأمام والذي نجح في امتلاك الكرة انتظاراً لصعود زملائه في الفريق ويفشل لاعبي الزمالك في استخلاص الكرة من أحمد علي ، نجح المقالون من أول تصويبه له علي مرمي الزمالك أن يحرز هدف التعادل في الدقيقة 31 .

في الشوط الثاني الزمالك يهاجم بحثاً عن الفوز والمقاولون يغلق كل المساحات في الخلف ويلعب علي المرتدات ، يدخل محمد ابراهيم وأحداد وعمر السعيد بدلاً من كاسنجو كهربا وابراهيم حسن في الزمالك ، وفي المقاولون يخرج أحمد علي مصدر الخطورة متأثراً باصابه وينزل بدلاً منه محمد طلعت ، مسانده ضعيفة للاعبي للزمالك في الهجوم ساعدت خط الوسط ودفاع المقاولون في عزل الأطراف عن العمق وهذا كان أكبر سبب في هزيمة الزمالك أمام النجوم ،فالنقاز يخترق بمفرده من علي الطرف وبمساندة ضعيفة من أوباما ونفس الحال علي الجهة اليسري لأبو الفتوح ، وفرجاني توقف تماماً عن الزيادة العددية وعمر السعيد ينتظر الدعم ، المقاولون يستغل بطء الزمالك في التحول من الهجوم إلي الدفاع بعمل مرتدات تفقد خطورتها بسبب التمرير الخاطئ والتصرف السئ علي المرمي ، ومن عرضية أبو الفتوح يرودها عمر السعيد برأسة أمام أوباما الذي يسجل هدف الفوز للزمالك في الدقيقة 85 لتنهي المباراة بفوز الزمالك بهدفين مقابل هدف .

السابق
برشلونة وجيرونا.. في مهب الريح.. صغير الإقليم يظهر عناده مرة أخرى
التالي
كرة القدم في ظِل ميسي

اترك تعليقاً