دوري الأبطال

اليجري … بين الغيابات و تكرار سيناريو كارديف

برشلونة و يوفنتوس

دخل اليوفنتوس مواجهته الاولي في دوري ابطال أوروبا امام برشلونة و هو محملا بغياب اكثر من سبعة عناصر رئيسية من الفريق علي ملعب الفريق الكتالوني انتهج ماسيمليانو اليجري الرسم التكتيكي  3-3-4  بمشاركة دي تشيليو علي الرواق الأيمن و اليافع الاوروجوياني رودريجو  بنتانكور كلاعب وسط ثالث لمحاولة للضغط المبكر علي برشلونة و اغلاق المساحات مع استخدام دوجلاس كوستا علي رواق الايسر لمعاونة اليكس ساندرو و محاولة تعويض غياب ماندزوكيتش  بدأ الفريق المباراة بشكل اكثر من رائع و بالفعل بدأ بالضغط عند بداية الهجمات للفريق الكتالوني و استغلال بيانتش بالخروج بالكرة عند الضغط و الحد من خطورة ميسي من خلال الكثافة العددية  في وسط الميدان علي الشق الهجومي كان ديبالا و هيجواين منعزلين عن الفريق مع محاولات دوجلاس كوستا المساندة لهم  و سنحت للفريق الإيطالي اكثر من فرصة للتسجيل في المقابل لم تتاح لبرشونة سوا تسديدة سواريز الي ان أصيب دي تشليو و لجأ  اليجري لاستبداله بستورارو و سجل ميسي  بعدها مباشرة هدف التقدم في وقت قاتل قبل نهاية الشوط الأول الذي كان اليوفي افضل فيه

تكرار سيناريو كارديف

عاد يوفنتوس للشوط التاني في محاولة منه لادراك التعادل لكن تكرر سيناريو كارديف مرة اخري فالفريق انهار بدنيا نتيجة للمجهود المبذول ف الشوط الأول و توافرت المساحات لبرشلونة مع بعض الأخطاء الكارثية لمدافعين يوفنتوس و خط الوسط فاستطاع راكيتيش تسجيل الهدف الثاني بعد اختراق ميسي و متابعته لكرة ستورارو و أضاف ميسي الهدف الثالث و الثاني له في مرمي بوفون من هجمة مرتدة سريعة ليجد امامه المساحة ليتخطي بن عطية و ينهي عقده عدم التسجيل في بوفون بهدفين  وسط حالة من التوهان من لاعبي اليوفي خاصة ديبالا و هيجواين الذي استمرت عزلتهم طوال المباراة

اليوفي في نقاط سريعه

1- برغم من الغيابات المؤثرة التي فرضت نفسها علي اليوفي فأن اللاعيبين الحالين قاموا بشوط أول عظيم قبل الانهيار فنيا و بدنيا .

2- اليجري يتحمل جزء كبير من المسؤولية بتكرار خطأ نهائي كارديف و حالة الانهيار بعد التأخر في النتيجه و استبعاده لليشتشتاينر من القائمة الأوروبية و عدم تجهيز دي تشليو في مباريات الدوري قبل اشراكه ف مباراة برشلونة .

3-علي رغم من النتيجة الثقيلة فاليوفنتوس استفاد من المباراة بلاعيبين مثل بينتانكور و دي تشليو  قدموا أداء جيد من السهل الاستفادة منه و البناء عليه .

4- علي اليجري ان يعي ان هيجواين لن يفيده في بعض المباريات التي يتطلب الفريق ان يلعب علي المرتدات فالارجنتيني تكمن كل خطورته داخل الصندوق و لن يقدم الإضافة المرجوة في هذه الظروف .

5-ميراليم بيانتش هو النقطه المضيئة في يوفنتوس اليوم الدولي البوسني  قدم أداء ممتاز في الخروج بالكرة و تحمل عبئ خط الوسط بأكمله .

6-ربما ظروف المباراة من الغيابات و موعدها المبكر قبل انسجام و أخطاء اليجري تسببت فهذه النتيجة لكن اثق بأن هذا الفريق سيكون بحالة جيدة جدا في شهر فبراير مع انسجام العديد من اللاعيبين الجدد في الفريق .

 

السابق
ميسي يفك العقدة وبرشلونة ينتقم من اليوفي
التالي
ريال مدريد يلتقي أبويل في دوري أبطال أوروبا، لحساب المجموعة السابعة…

اترك تعليقاً