الدوري الإنجليزي

بين الخفافيش والثعالب نونو سانتوس ” مختار مختار ” البريميرليج

الأحلام البسيطة علي إثبات الذات مع قليل من الشجاعة أضف إليها نوع من التجانس , يعطيك إمتاع وإبداع ، تلك هي خُطَي ” نونو سانتوس ” قائد ثورة الخفافيش سابقاً وزعيم حملة الثعالب حالياً .

– ثورة في بلاد الخفافيش

كورتنا سوف تكون منظمة، متوازنة مع قتال هذا ما أشار له نونو.

في مهمة لا تختلف عن مهمة ريو ايف الذي ظهر في نهائي كأس ” تاكا دي بورتوغال” مع نونو – على الرغم من التأهل لكأس اليوروبا ليج لموسم ١٤/١٥.

– تكتيك نونو مع الخفافيش

البرتغالي كان يعتمد علي عدة أشكال تكتيكيه في المباراة الواحدة فكان يبدأ بـ 4-2-3-1 , 4-3-3 , 4-4-2 , 3-5-2 , فأخيراً 3-4-1-2 .

فالنسيا يبني اللعب من خلال أوتاميندي، الاعب المنتصف في الدفاع الثلاثي . بيريز يبقى في اليسار موفرا خيارا للتمرير و ليحقق نوع من الزيادة العددية في الخط الثاني .

إنزو بيريز يلعب دور الإرتكاز الصريح أمامه كلاً من ” باريخو – أندريه جوميز ” لخلق زوايا تمرير مع إقتراب الخطوط ، عند إفتقاد الكرة يتم الضغط العالي علي حامل الكرة بأكبر عدد ممكن بداية من باكو الكاسير الذي يقوم بالضغط علي دفاع الخصم لخلق حالة إختناق للفريق .

لقد مر فالنسيا ببعض الأوقات السيئة، و التي أحبطت جماهير النادي، و أحد أسبابها كثرة التعديلات التي تطرأ على الفريق. رغم ذلك، أظهر نونو قدرته على التعديلات ومرونته التكتيكية و إختار تلك التشكيلات الخمسة المذكورة سابقا .

نونو يعلق ” الشكر كله يعود للاعبين و وظيفتنا الوحيدة كمدربين هي أن نخرج أقصى ما لدى للاعبين “.

إنتهت رحلة سعيدة لنونو في بلاد الخفافيش لتنطلق رحلة جديدة مع الثعالب .

– عصي بلايستيشن في البريميرليج

” الشجاعة كنز لا يفني ، العب الكرة وتمتع من أجل إسعاد المشاهدين ، النتيجة حتماً ستأتي لا محالة لكن الأهم الثقة في قدراتك وكونك قادر علي فعل أي شئ ” ، تلك هي كلمات نونو سانتوس مع ووالفرهامبتون ، كلمات كان لها تأثيرها الخاص علي لاعيبة الفريق .

تكتيك نونو مع الفريق عبارة عن 3-4-2-1 ، لخلق أكبر عدد في وسط الملعب لإيجاد نوع من التوازن في الفريق سواء هجومي أو دفاعي .

قدوم سانتوس إلي ووالفرهامبتون محطة مهمة لـ الفريق ، إمتلاك عناصر كـ ” نيڤيز – كاسترو – دوهيرتي – إيندر – كافاليرو ” ، أمر يساعد علي تنفيذ عملية الضغط العالي دون عناء يذكر لما لا وهو سر النجاح الكبير للفريق مع نونو هي آليه الضغط العالي ، ضغط حتي الرمق الأخير .

– كيف تتم عملية الضغط ؟

يتم تقسيم الملعب إلي آليات أو مربعات وأحياناً مثلثات في مساحات ضيقة لخنق الفريق المنافس خاصة حامل الكرة ، يتم تقسيم شبكة الضغط إلي 3-3-2-1-1 ، البداية من خيمينيز بالضغط علي دفاع الخصم من أجل إجباره علي لعب كرات طولية يكون من السهل علي ووالفرهامبتون الحصول عليها .

ووالفرهامبتون هذا الموسم يمتلك تنوع تكتيكي بمزيج من 3-4-2-1 , 4-4-2 , 3-5-2 ، ثلاثي ثابت في القاعدة الخلفية ، أمامهم ثنائي علي الأطراف يتم الإعتماد علي كأجنحة وأظهرة ، أمامهم ثلاثي في وسط الميدان ثم ثنائي هجومي في الأمام .

” إيندر- نيڤيز ” لديهم دور صريح في الضغط علي حامل الكرة في وسط الميدان والعمل علي إيجاد نوع من الإختناق في وسط الملعب .

ثنائي الهجوم ، أحدهما مهاجم صريح والأخر يأخذ الحرية في الحركة من أجل مساندة الأجنحة وعمل نوع من Two To One لخلق أفضلية هجومية .

من مميزات فريق الثعالب عدم الخوف من الخصم واللعب بشجاعة وولعة بالضغط العالي ، الأمر الذي جعل ووالفرهامبتون تقدم عروض عظيمة خاصة أمام فرق التوب 6 .

– عيوب الفريق

كما يمتلك الفريق إيجابيات كثيرة من الضغط العالي والشجاعة لكن الفريق به عيوب تؤثر عليه في معظم المباريات ، أولها عدم إستغلال الفريق للكثير من الفرص فمعدل الفريق مع خلق فرص سانحة للتسجيل عالي لكنه لا يحرز إلا هدف او هدفين وهذا ما يجعل الفريق يتعرض لإنتكاسات كثيرة .

أيضاً هفوات الدفاع في الصندوق وخارجة وهو ما يكلف الفريق أهداف كثيرة بطرق سازجة .

عند قيام الفريق بعملية الضغط العالي توجد فراغات كثيرة مما تجعل الفرق المنافسة تستطيع كسر عملية الضغط بسهولة وهو ما يكلف الفريق هجمات خطيرة ، تتركز فراغات الفريق في مناطق خطيرة وأغلبها توجد خلف الأجنحة المتقدمة خاصة أن الأظهرة هي التي تقوم بدور الأجنحة في خطة نونو ، وأمام نيڤيز تتركز الفراغات وتستغل الفرق الكبيرة هذا الأمر الشاغر .

نونو سانتوس يستحق الإشادة لكن لكي تنافس علي البريميرليج عليك حل هذه المشاكل ، ووالفرهامبتون بأداء مبهر تقدم أفضل العروض وتبهر المشاهدين وتستحق الإشادة .

السابق
رسميا.. بوليسيتش ينتقل إلى تشيلسي
التالي
يوفنتوس يؤكد اهتمامه بالتعاقد مع نجم أرسنال

اترك تعليقاً