الدوري الإسباني

الريال يستمر بملاحقة برشلونة

استضاف النادي الاندلسي غرناطة ضيفه نادي ريال مدريد اليوم على ملعب ” اللوس كارمنس” ضمن مباريات الاسبوع السادس والثلاثين من الدوري الاسباني “اللاليغا”, والتي تغلب فيها الريال على مضيفه باربعة اهداف نظيفة.

احنفال الفارو موراتا

بدأت المباراة بدخول الفريقين بنفس التشكيل 1-3-2-4 افتتح الريال التسجيل مبكرا في الدقيقة الثالثه عن طريق خاميس رودريغيز بعد عرضية من لوكاس فاسكيز اعترضها الكولومبي و حولها الى داخل شباك الحارس المكسيكي اوتشوا, استمر الريال مستحوذا على اللعب ليسجل بعدها بثمان دقائق الهدف الثاني للريال و لخاميس عن طريق راسية صنعت باقدام فابيو كوينتراو غالطت الحارس ودخلت الشباك, وفي ضل ضغط الريال المستمر اضطر المدرب توني ادمز لعمل تبديل مبكر بالدقيقة 18 بخروج آلي مالي ودخول اوتشى لسبب غير معروف ,عاد بعد ذلك الريال لتهديد مرمى غرناطة بثلاث عرضيات متتالية في الدقيقة 27 ولكن الدفاع تعامل معها واخرجها كلها وفي هذه الاثناء بدأت صحوة النادي الاندلوسي باختراق ادامز راموس منطقة الريال ولكن ناتشو كان له بالمرصاد واستطاع ايقافه , ولكن كان الرد سريعا من الريال حيث انطلق دانييلو من اليمين ليضع كرة عرضية زاحفة الذي انهاها موراتا بنجاح ليوقع على الهدف الثالث لريال مدريد , الامر الذي حرك غرناطة ليبدأ بصنع هجمات كانت تبوء بالفشل في الثلث الاخير من ملعب الريال وذلك لصلابة الدفاع المدريدي , واحده من هذه الهجمات كانت قاتلة لغرناطة عندما استغل اسنسيو واحده من هجمات غرناطة ويحولها لهجمة مرتده لصالح الريال وانطلق بها الى ان دخل لمنطقة الفريق ليمررها لالفارو موراتا الذي راوغ المدافع ليضعها قوية على يسار الحارس ليسجل الرابع في الدقيقة 35 , بعد ذلك استمرت صحوة غرناطة التي كانت بلا جدوى حيث تلخصت هذه الصحوة بالتسديدات من خارج وداخل منطقة الثامن عشر كان كاسيا فيها مستيقظا تماما وخط الدفاع ايضا.

اندريس بيريرا و دانيلو من مباراة اليوم

ريال مدريد الذي لم يتوقف عن تهديد مرمى اوتشوا وهو يلعب بتشكيلة شبه بديلة حيث شهدت المباراة مشاركة الحارس كاسيا و عودة فايبو كوينتراو وغياب ايضا كل من رونالدو بقرار فني هو و نافاس , حيث ان زيدان بدأ التبديلات باخراج ماركو اسينسيو في الدقيقة 58 وادخال كريم بنزيما الذي اصبح يلعب الى جانب موراتا , زيدان الذي بدأ المباراة بتشكيلة 1-3-2-4 حولها الى 2-4-4 بدخول بنزيما ثم اخرج بعدها كاسيميرو بالدقيقة 68 ,وهنا بدأ زيدان تدريجيا تحويل التشكيلة من 2-4-4 الى 3-3-4 بنزول ايسكو بدلا من كاسيميرو بعدها تم التحول للعب بتشكيلة 3-3-4 بخروج فاسكيز  ونزول ماريانو الذي اصبح مهاجما ثالثا الى جانب كل من موراتا و بنزيما وهنا نرى ان زيدان يختبر اكثر من تشكيلة في ضل وجود نجوم كثر على الدكة ايضا والعمل على توظيفهم توظيفا صحيحا و المداوره بينهم.

السابق
لقاء جديد بين فينجر ومورينيو و كلوب ينظر لمقعد اوروبي
التالي
خمسة امور تعلمناها من فوز برشلونة على فياريال

اترك تعليقاً