الدوري الإيطالي

تصريحات ” دي فرانشيسكو ” مدرب روما قبل موقعه اتلتيكو مدريد في الاولومبيكو ..

رحبت اداره  الجيلاروسو بجولة دييغو سيميوني فى استاد اوليمبيكو مساء يوم الثلاثاء، اما فنيا يدرك دي فرانشيسكو جيدا التحدي الذى ينتظره. وقال دي فرانشيسكو ردا على سؤال حول ما يريده من جانبه: “أولا وقبل كل شيء أود أن أرى جانبا حازما يظهر الرغبة في الحصول على النتيجة”.
واضاف “انها ستكون معركة لكرة القدم وآمل أن نفعل جيدا. “لم يحرز ال روما نجاحا كبيرا في أوروبا في السنوات الأخيرة، لذا علينا أن نبدأ ببداية جيدة، وبالنظر إلى أن المباراه الأولى يمكن أن تكون حاسمة من حيث آمال التأهيل”.

كيف تقييم فلسفه دييغو سيميوني الدفاعيه خاصا ؟!!

“سيميوني له هوية واضحة جدا، إنه أقل جاذبية وعملي، ولكنه يحقق النتائج دائما، وقد وصل إلى نهائيات دوري أبطال أوروبا، وهذا ليس عن طريق الصدفة. والتنافس معهم سيكون ممتع ، ونحن بحاجة إلى نطابق أسلوبهم الدفاعي خاصا في حين أن نبقي اوفياء لهوية كرة القدم لدينا. “

هل لا يزال لديك أي شكوك حول أليساندرو فلورنزي وبرونو بيريس ؟

انها جزء من عملي , كل يوم الفريق يتدرب جيد جدا، علينا أن نفكر وكأننا فريق بعقل وجسد واحد  هذا هو واحد من الأشياء التي أحاول أن أرسي لها  كأساس لهويتنا.  لا بد لي من وزن بعض الأشياء حتى من حيث [باتريك] شيك، أنا سعيد أن الإصابة ليست خطيرة كما كنا نخشى”

أي نوع من الفلسفة سوف نرى من جانبكم غدا؟

“أريد أن يكون اللعب منظما بشكل جيد، ولعب كفريق واحد، وأن نكون قادرين على المنافسة في كل جانب من جوانب المباراه، ولا يهم إذا كنا نصل إلى عمق الملعب او علي الاطراف نحن بحاجة فقط إلى التركيز الشديد والحر في بناء الهجمات ” .

كيف حال هيكتور مورينو ؟

هيكتور بخير , فهو لعب 90 دقيقه كامله مع منتخب بلده المكسيك , كان يعاني من بعض المشاكل العضليه لكنه الان يتدرب بشكل جيد وهو بخير.

هل كان شيء جيد أو شيء سيء لتأجيل مباراتك ضد سامب؟

“يمكن أن يكون مكافأة لي من حيث الإعداد لان لدينا هنا لعبة ألعاب القوى، ولكن من يدري ..!!
قد تكون جيده وقد تكون سيئه .. ان كنت تقصد الراحه فكثير من لاعيبين اتلتيكو الاساسيين لم يلعبوا مباراه فالنسيا الاخيره”.

كيف ستتعامل مع الغرائز التنافسيه ل لاعيبين الاتلتي ؟

“لقد اعددنا بعض الاشياءلنسبب بها مشاكل، وركزنا على افكارنا – لعبه خاصة بنا – ونأمل ان نضربهم في نقاط ضعفهم. [كيفن] ستروتمان هو زعيم، سواء على ملعب التدريب أو في الألعاب، وهو لاعب حاسم الذي يمكن أن يقود الفريق إلى الأمام وتقديم الإلهام.من اجل لاعيبين مثله وجدت دوري الابطال ,  ونحن بحاجة إلى إظهار شخصية ضد أتلتيكو، وهذا سيعطينا سلاحا آخر “.

لا يوجد في الوقت الحاضر اهتمام إعلامي كبير بشأن ال روما. كيف تجد الوضع؟

“لقد فقدنا مباراتنا الاخيره ضد اليامب بسبب التأجيل ، لذلك فمن المتوقع إذا لعبنا بنفس الطريقة التي قمنا بها ضد إنتر، وبصرف النظر عن ال 20 دقيقة التي اضاعت المباراه ، يمكننا أن نفعل جيدا، ونحن بحاجة للتأكد من أن الأمور تسير في طريقنا , حينها ستسلط علينا الاضواء “.

كيف حال دييغو بيروتي ؟

“ديجو بيروتي كان لديه مباراه غير عادية ضد إنتر، وليس فقط من الناحية الفنية ولكن أيضا على المستوى البدني، ركض أكثر من أي لاعب آخر، وقال انه كان يعمل على نطاق واسع معي منذ معسكر بينزولو وهذا ليس من قبيل المصادفة. هو أقرب إلى المهاجم الهداف، وآمل أن يتمكن من الحصول على بعض الفرح من ذلك، دعونا لا ننسى أن لدينا [ستيفان] الشعراوي أيضا الذي هو بمجرد عودته إلى اللياقة البدنية الكاملة يعني ان لدينا اثنين من كبار اللاعبين في هذا المنصب بيروتي يحتاج إلى تسجيل المزيد من الأهداف وبعدها ستجف كل اقلام الانتقاد “.

السابق
روما يلتقي أتلتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا…
التالي
هل تعلم مونتيلا الدرس؟

اترك تعليقاً