الدوري المصري

كوليبالى والهروب الكبير

قد ترى عزيزى القارئ أن العنوان يحمل الكثير من المبالغة وأنه أقرب ﻷن يكون إفيش لأحد أفلام اﻷكشن واﻷثارة وليس عنوانا لمقال يتناول سفر مهاجم اﻷهلى كوليبالى بدون إذن ناديه

ولكن كانت تلك طبيعة تناول منظومة اﻹعلام الرياضى فى مصر من ” إذاعة – قنوات فضائية – مواقع إلكترونية – صحف ” لسغر اللاعب

لن أخوض فى تفاصيل الواقعة او ثنايها وتبعاتها أو أن أذكر تعليقى على تصريحات مدير الكرة أو حتى عن إسباب ذلك رغم أن اللاعب يتقاضى مستحقاته كاملة ومن المنطقى أنه فى حال وصول عرض مناسب للاعب فانه يقوم بعرضه على ناديه وتبدأ مرحلة التفاوض

 

ولكنى ساتناول التاثير الدارمى لتناول الواقعة فالبعض اعتبر ما فعله كوليبالى خيانة وأن اﻷهلى صاحب الفضل عليه والبعض يحاول أن يقوم بتفسير اسباب سفر اللاعب وهل هى نتيجة معاملة غير ﻻئقة من بعض المسئولين أم أن اللاعب قام بذلك بناء على تعليمات وكيله

حقيقة اﻷمر أن الموضوع ﻻ يحتاج كل تلك الضجة فاﻷمر بسيط هناك لوائح تطبق على جميع اللاعبين ومادام اﻷهلى لم يخل بالتزاماته التعاقدية مع اللاعب فسيضطر اللاعب للعودة ويطبق اﻷهلى العقاب المناسب له وفقا لﻻئحة وإذا أراد الأهلى القيام بيع عقد اللاعب فستقوم إداراة الأهلى بوضع السعر المناسب لذلك

 

لكن أن يكون ذلك الخبر محور إهتمام الرأى العام الرياضى بهذا الشكل فلا شك أن ذلك يعد دليلا على أن اﻷعلام الرياضى يحتاج إلى الكثير من المراجعة حيث أن اللاعب وقت أن كان يشارك مع الاهلى ويتالق ويحرز العديد من الأهداف لم ينل مثل هذا القدر من اﻹهتمام اﻹعلامى

السابق
تعرف علي طبيعة إصابة نجم بروسيا دورتموند !!
التالي
أندير هيريرا سعيد في مانشستر ولا يفكر في الانتقال

اترك تعليقاً