الدوري المصري

كيف فاز الأهلي علي الزمالك؟…تحليل المباراة وبعض الحالات في القمة 114

فاز الأهلي أمس علي غريمه التقليدي الزمالك بهدفين دون رد سجلهما وليد سليمان وجونيور أجاي،وفاز الأهلي عن استحقاق وجدارة بعد سيطرة كاملة علي المباراة وتهديد مرمي الأبيض العديد من المرات…

واليوم يقدم لكم موقعكم “90 دقيقة” تحليلا فنيا عن لقاء القمة رقم 114 في التاريخ..لنطرح العديد من الأسئلة عن القمة.

تشكيل الفريقين:

بدأ النادي الأهلي بطريقة 4/2/3/1 كما هو متوقع وكانت تشكيلة البدري كالآتي:

حراسة المرمي:شريف إكرامي

الدفاع:أحمد فتحي – سعد سمير – رامي ربيعة – علي معلول

خط الوسط: حسام غالي – عمرو السولية

الوسط الهجومي : مؤمن زكريا – صالح جمعة – وليد سليمان

المهاجم الصريح : جونيور أجايي

وكانت تشكيلة الأهلي قريبة من تشكيلة المباراة الماضية في دوري أبطال أفريقيا بخلاف بداية صالح جمعة بدلا من عبد الله السعيد.

تحليل تبديلات الأحمر:

  1. نزول محمد نجيب بدلا من سعد سمير لا نستطيع الكلام عنه فهو كان اضطراريا للإصابة الثاني.
  2. نزول عبد الله السعيد بدلا من وليد سليمان ليكون عبد الله صانع ألعاب صريح ويتحول صالح للطرف الأيمن مما أعطاه حرية أكثر وكان سببا في تسجيل الأهلي للهدف الثاني (صناعة عبد الله السعيد).
  3. نزول حسام عاشور بدلا من صالح جمعة ليتحول حسام غالي إلي الأمام لكن ليكون التشكيل علي الورق 4/3/2/1 ويدافع الأهلي عن هدفه الأول ويسجل الثاني.

في حين بدأ الزمالك بطريقة 4/3/2/1 علي الورق وكانت تشكيله:

حراسة المرمي : الشاب عمر صلاح.

الدفاع: حسني – حمدي الونش – علي جبر – مجمد ناصف

الوسط: طارق حامد – معروف يوسف- إبراهيم صلاح

صناع اللعب: شيكابالا – ستانلي

المهاجم الصريح :باولو.

تحليل تبديلات الزمالك:

  1. مصطفي فتحي بدلا من باولو،مما يجعل ستانلي يصبح رأس حربة صريح وتظل طريقة لعب الأبيض كما هي 4/3/2/1.
  2. محمود عبد العاطي بدلا من طارق حامد مما يزيد الهجوم الزملكاوي قوة لكن بدون فائدة.
  3. باسم مرسي بدلا من شيكابالا ، وهو تبديل بدون أية فائدة لعودة ستانلي صانع ألعاب ولعب باسم في مركز رأس الحربة.

بدأ الأهلي المباراة ضاغطا ومسيطرا علي اللقاء بدون فائدة علي المرمي ثم بدأ بالضغط علي المرمي والتصويب مع تصديات للحارس الشاب عمر صلاح.

وبتسجيل الأهل لأول أهدافه بالدقيقة 41 بدأ الزمالك الشوط الثاني بشكل ضاغط علي الأهلي بدون تصويبة واحدة..هل لك أن تتخيل أن تسديدة الزمالك الوحيدة الخطيرة ولمؤثرة علي المرمي كانت في الدقيقة 83 .

تحليل بعض الحالات من المباراة:

1-الهدف الأول للأهلي: خطأ دفاعي قاتل من دفاع الزمالك في التمركز ، فقد كان علي مدافع الزمالك الموضوع عنده السهم  (علي جبر)  التمركز حسب السهم الأبيض لمنع وصول الكرة إلي وليد سليمان الذي سجل الهدف

الهدف الأول للأهلي

2-فرصة وليد سليمان: غلطة أخرى لدفاع الأبيض (الذي كان يرتدي الأزرق) بترك مساحة كبيرة لوليد سليمان،فإن نظرنا لمساحة المربع الأحمر سنري مساحة كبيرة متروكة لا يوجد بها سوي وليد سليمان(اللاعب الموضوع السهم أعلاه) والحكم!!

فرصة وليد سليمان

3-فرصة ستانلي الوحيدة علي مرمي الأهلي: في الفرصة الوحيدة علي مرمي الأهلي ووسط غفلة كبيرة من دفاع الأحمر في ترك الخطير ستانلي (اللاعب الموضوع سهم أعلاه) وحده في منطقة خطيرة أمام المرمي مع عدم الضغط بشكل صحيح علي المهاري مصطفي فتحي (صاحب التمريرة) لكن غفر للاعبين أن ستانلي أهدر الفرصة بطريقة غريبة!

فرصة ستانلي

4-هدف الأهلي الثاني: في غلطة غريبة من دفاع الزمالك،فمدافع الزمالك صاحب الدائرة البيضاء بالتمركز الصحيح عليه أن يقوم بالضغط علي عبد الله السعيد الممرر مع زميله الآخر-و المدافع الموضوع سهم فوقه يكون بالقرب من أجايي لمنعه من الاستلام والتصويب.

هدف الأهلي الثاني

السابق
ويست برومتش يعلن انضمام أحمد حجازى رسميا ً
التالي
ميرابيلي : ليسا للبيع !

اترك تعليقاً