الدوري الإنجليزي

لعنة حامل اللقب تتواصل… وروني يثبت ان الذهب لا يصدأ

تشيلسي يخسر بقسوة في افتتاح البريمر ليج

تلقى فريق تشيلسي حامل لقب الدوري الانجليزي صفعة قوية في افتتاح الببريمر ليج عندما خسر على ملعبه ستامفورد بريدج بنتيجة هدفين لثلاثة من فريق بيرنلي ، المباراة لم تسر على النحو الذي تمناه المدرب الايطالي كونتي ولا حتى مشجعين الفريق .

بدأ كونتي اللقاء بتشكيلة خلت من المهاجم الاسباني دييغو كوستا الذي لم يعد في خطط المدرب الايطالي و لاعب الوسط ماتيتش المنتقل لفريق مانشستر يونايتد ، كونتي وضع الخطط وفق غياب العديد من نجوم الفريق مثل هازارد وبيدرو وحتى القادم حديثاً باكايوكو للاصابة .

اللقاء بدأ على عكس المتوقع فعند الدقيقة 14 تعرض كابتن الفريق غاري كاهيل لبطاقة حمراء مباشرة بعد تدخل عنيف على لاعب بيرنلي ستيفن ديفور مما اضطر الحكم لاشهار البطاقة الحمراء المباشرة لكاهيل ، بعد الطرد كان الارتباك واضحاً على لاعبو تشلسي ، مما دفع كونتي لاجراء تغيير اضطراري للملمة اوراق الفريق بعد الطرد فأدخل المدافع الالماني اندرس كريستينسين مكان اللاعب بوجا ، استغل لاعبو بيرنلي هذا الارتباك فعند الدقيقة 24 احرز اللاعب سام فوكس الهدف الاول للضيوف .

لم يكتفي بيرنلي بالهدف الاول بل فإنهم هاجموا بضراوة مرمى البلوز ليحرزوا الهدف الثاني عند الدقيقة 39 عن طريق ستيفن وارد ، الاهداف ما زالت تنهمر على مرمى كورتوا فعاد فوكس ليضيف الهدف الثالث لفريقه والثاني له عند الدقيقة 43 من الشوط الاول.

اصبح دخول الاسباني موراتا امراً حتمياً خصوصاً في ظل المستوى المتواصع الذي قدمه باتشوي في الشوط الاول ، عند الدقيقة 59 يدفع كونتي بنجمه الاسباني الذي دخل المباراة ليبرهن على احقيته بالتواجد اساسياً ضمن التشكيل الاساسي للفريق .

بعد عشر دقائق من دخول موراتا وتحديداً عند الدقيقة 69 استغل اللاعب كرة عرضية من وليان افضل لاعبو تشلسي في اللقاء ليهرب خلف المدافعين ويضعها بمرمى بيرنلي ، الهدف جاء لينعش آمال بطل البريمر ليج وتحسين النتيجة على اقل تقدير لتجنب مفاجئة البداية التي تعرض لها .

الفريق الضيف بدا اكثر اصراراً على الفوز فكان الانضباط التكتيكي لعناصر المدرب شون دايتش عنوان اللقاء بإمتياز فاستغلوا اخطاء المنافس ولعبه عليها وكانت لهم الافضلية .

المصائب لاتأتي فرادى كما يقال فعند الدقيقة 81 تلقى فابرجاس البطاقة الصفراء الثانية بعد تدخل عنيف على جاك كورك ليغادر الملعب بالبطاقة الحمراء وتصعب المهمة على البطل ، الا ان تشلسي يضغط بقوة خصوصاً من جهة اللاعب الاسباني الونسو الذي لم يكن موفق في المباراة ، الى ان جاءت الدقيقة 88 مرر موراتا كرة رأسية لديفد لويس الذي وضع الكرة بالشباك بكل اريحية ، لم يتغير شيء على النتيجة رغم محاولات تشلسي لتعديل النتيجة لكن المباراة انصفت بيرنلي الذي لعب مباراة جيدة رغم ان الظروف خدمته خصوصاً بطرد كاهيل الذي جاء مبكراً.

روني يعود للجوديسون بارك بقوة في أولى مبارياته

حقق فريق ايفرتون فوزه الاول في افتتاح مبارياته في الدوري الانجليزي الممتاز على حساب ضيفه ستوك سيتي ، رونالد كومان عزز فريقه بعدة لاعبين امثال الحارس بيكفورد والمدافع كين ولاعب الوسط كلاسين والنجم واين روني .

المباراة الاولى اعتبرت اختباراً حقيقياً لهاؤلاء القادمون الجدد المباراة كانت جميلة ولكن هنالك حذر من قبل الفريقين خشية المفاجأت في افتتاح الموسم فكل فريق يمني النفس بالظفر بالثلاث نقاط .

الجميل في اللقاء هو تسجيل اللاعب واين روني نجم مانشستر يونايتد سابقاً وايفرتون الحالي هدف اللقاء الوحيد بعد رأسية متقنة عند الدقيقة 45 من الشوط الاول اعادة للاعب الثقة بالنفس فكانت الفرحة كبيرة من قبل اللاعب ، حيث ان اول تصريح له بعد اللقاء بخصوص هذا الهدف قال ” يعد من اجمل الاشياء التي حصلت لي ” رونالد كومان آمن بروني وانه مازال قادراً على العطاء وما كان من الجولدن بوي الا ان كان عند الموعد.

السابق
نيمار يتنفس الصعداء بعد حل مشكلته فى باريس
التالي
السيتي يحقق المطلوب … وحجازي مدافع من طينة الكبار

اترك تعليقاً