الدوري الإنجليزي

مانشستر يونايتد يصطدم في ليستر في الجولة الثالثة من البريمر ليج

يستضيف مانشستر يونايتد فريق ليستر سيتي على ملعب أولدترافورد لتأكيد انطلاقته القوية في الدوري الانجليزي، يعتبر ليستر في الموسمين الماضيين رقماً صعباً رغم تدهور مستواه في الموسم المنصرم الا ان الفريق يقاتل بقوة للعودة لسابق مستواه .

مانشستر قدم آداء مميز في انطلاقة الدوري بأداء مقنع وقوي الا ان مورينيو على حد قوله انها البداية فقط ، اليونايتد يملك الخيارات الهجومية القوية التي تستطيع عمل فارق وتطور مستوى مارسيال الملحوظ خصوصاً في اولى المباريات يدعم موقف مورينيو ويزيد الخيارات لديه .

وبالتجديد مع الماهجم المخضرم زلاتان ابرهيموفيتش الذي من المرجح ان يعود للملاعب بأقرب وقت ممكن سيكون امراً جيداً للمدرب الاعتماد على لاعب بحجم زلاتان حيث سيخوض الفريق العديد من المباريات التي ستجبر مورينيو على سياسة المداورة بين اللاعبين .

مدرب ليستر شكسبير يعلم صعوبة المهمة الا انه على ثقة تامة بلاعبيه ، الا ان غياب كلاً من المهاجم فاردي والمدافع المميز ماجواير المحتمل ستكون ضربة قاسية لتشكيلة الثعالب ، الا ان تألق الياباني اوكازاكي سيدعم خيارات المدرب الهجومية بالاعتماد عليه ، ليستر خسر مباراة وانتصر في أخرى يجب على اللاعبين التركيز وبذل مجهود عالي امام فريق مانشستر الذي لم يدخل شباكهم اي هدف منذ انطلاق الدوري.

مورينيو يرى فريق ليستر الذي فاز بلقب الدوري قبل موسمين قد عاد لمستواه السابق وقال ستكون المباراة صعبة وليس من السهل التغلب على فريق مثل ليستر في مثل هذا الوضع ، حيث اشاد المدرب البرتغالي بفريق الثعالب وفوزهم على فريق شيفيلد بالبدلاء وتغلهم على برايتون بسهولة .

من المرجح ان تبقى تشكيلة اليونايتد ثابتة كما كانت في المبارتان السابقتان حيث ابلى الجميع اداء جيد للغاية مكن الفريق من اعتلاء صدارة الترتيب بتحقيق انتصارين مقنعين ، ولن يكون تطور مستوى مارسيال اللافت سبباً في تغيير خطط المدرب ، حيث اشاد مورينيو باللاعب وقال نحن نعلم امكانيات مارسيال وهو يتطور ومازلت اريد منه المزيد.

السابق
مانشستر سيتي يأمل العودة للانتصارات من بوابة بورنموث
التالي
اليوفى أمام جنوى..وقمة الجولة الثانية فى الأولمبيكو

اترك تعليقاً