الدوري الإسباني

مواجهات الجولة السادسة والعشرون في الدوري الاسباني، حيث لعبة الكراسي تبدأ من هنا.

تبدأ مواجهات الجولة السادسة والعشرون من الدوري الأسباني مساء اليوم، الجمعة 25 فبراير فى تمام الساعة العاشرة مساءً بتوقيت القاهرة، هذا الأسبوع سيشهد الكثير من الأحداث والتغيرات فى المراكز الأولى والمنطقة الدافئة بينما المراكز الأخيرة لن يكون بها أي تغيير كبير نظرًا للترتيب والظروف المحيطة بنتيجة المباريات.

سيلتقي إلتشي وليفانتي على ملعب سيوداد دي فالنسيا، الحكم “بابلو جونزاليس فويرتيس” سيشهد مواجهة المركز الأخير صاحب الأرض والمركز الرابع عشر، فرصة ذهبية لإلتشي الذي يقدم موسم جيد بالنسبة لمركزه وأداءه فى الدوري أمام ليفانتي التائه والذي مازال يبحث عن هويته!

إذا فاز إلتشي سيصعد للمركز العاشر فى سلم الترتيب بعد سيلتا فيجو.

– مباريات يوم السبت، حيث سيكون فالنسيا ضيفاً على ريال مايوركا، فى محاولة الوصول للنقطة 33 واقتناص المركز التاسع ولو مؤقتاً، بينما يبحث مايوركا عن زيادة نقاطه وتعزيز موقفه فى منتصف الجدول.

مباراة خيتافي وديبورتيفو ألافيس، حيث كهنة ملعب ألفونسو بيريز يحاولون زيادة عدد النقاط والاستكانة فى مركزهم، بينما ألافيس الباحث عن فوز يجعله متشبت بخيط رفيع يكون طرفه حافة القاع حيث يقبع بالمركز الثامن عشر.

مباراة ذات أوجه كثيرة، ريال مدريد ورايو فاييكانو، يذهب ريال مدريد لستاد دي فاييكاز لأجل الوصول للنقطة 60 وزيادة الفارق بينه وبين إشبيلية، بينما رايو يبحث عن فوزه الأول منذ 2 فبراير الماضي حيث خاض لـ 4 مباريات وخسرهم جميعاً.

فكيف ستسير المباراة؟ وهل سيحاول ريال مدريد إعادة الأمر كما هو معروف وواضح منذ البداية أم ان ريال مدريد يحب الإثارة بكل أنواعها؟

سهرة الغد ستكون برعاية أرجنتينية بأراضي أسبانية “سيميوني وكوديت” بمقر واندا متروبوليتانو بصافرة الحكم “أليخاندرو هيرنانديز”، مباراة ستكون نتيجتها مؤقتة حيث إذا فاز سيميوني سيكون بينه وبين المركز الثالث نقطة واحدة، بالطبع فى إنتظار مباراة ديربي الأندلس، بينما سيلتا فيجو لن يخرج من مكانه فى أي حالة.

مباريات الأحد، ستتجه الغواصات الصفراء نحو إسبانيول لزيادة الرصيد وأخذ مركز أتليتكو مدريد فى حالة خسارتهم أمام سيلتا فيجو، بينما يسعى إسبانيول لفوزه الأول منذ 10 يناير الماضي حيث خاض 7 مباريات خسر فى 4 وتعادل فى 3، والوصول إلى النقطة 32 والصعود للمركز التاسع مؤقتاً.

الخامسة عصراً رامون سانشيز بيزخوان سيشهد معركة الأندلس، إشبيلية وريال بيتيس، الضيف الممتاز هذا الموسم أمامه مهمة صعبة وفرصة ذهبية أكثر منها خدمة حيث إذا فاز سيكون الفارق بينه وبين غريم الإقليم نقطتان وتقديم خدمة للقلعة البيضاء، بينما أصحاب الأرض سيدخلون بدون درع دفاعي معتمدون على جماهيرهم فقط وأسلوب “خير وسيلة للدفاع هى الهجوم” حيث سيغيب كلًا من “دييجو كارلوس، سوسو، مارسيال ولاميلا” للإصابة مع “أوكامبوس وكوندي” للإيقاف.

ريال سوسيداد وأوساسونا، سوسيداد الخاسر فى موقعة إقليم الباسك الأسبوع الماضي يبحث عن تعديل المسار أمام أوساسونا، حينها سيكون المركز التاسع سيتناوب على الكثير فى تلك الجولة، سيكون من نصيب أوساسونا إذا فاز..

برشلونة أمام بلباو، مباراة ينتظرها الكثيرون لتحديد الكثير من النقاط ووجهات النظر، لا كلام كثير، فقط مشاهدة تشافي ومارسيلينيو ستكون كافية لوجبة عشاء دسمة تكفي لسهرة الأحد.

مع غرناطة وقادش، حيث لا يوجد أي اختلاف في أي شيء، فقط إذا فاز غرناطة وخسر مايوركا سيكون غرناطة فى المنطقة الدافئة.

السابق
باريس تستقبل نهائي دوري الأبطال ٢٠٢٢
التالي
تاريخ مواجهات برشلونه وجالاتا سراى

اترك تعليقاً